توبّيخ قائد عسكري "بالجيش الإسرائيلي" لهذا السبب

القدس المحتلة - رفح نيوز 

 

افادت القناة 12 العبرية، اليوم الخميس، أن قيادة الجيش الإسرائيلي قامت بتوبيخ اللواء "أفينوعام أمونة" قائد كلية القيادة التكتيكية وقائد منطقة جبل الشيخ شمال البلاد عقب لقائه وزير الأمن القومي إيتمار بن غفير دون تنسيق وموافقة وفق ما قالته المتحدثة باسم الجيش الإسرائيلي.

وأضافت القناة العبرية أن قائد الكليات العسكرية الجنرال "إيتاي فيروف"، أجرى مؤخرًا تحقيقًا في قضية الضابط، بعد أن تبين أن الضابط التقى بن غفير، وبحسب نتائج التحقيق، فإن "الضابط التقى بالوزير دون تنسيق وموافقة كما هو مطلوب، في انتهاك لحظر الاتصال المباشر بين ضباط الجيش الإسرائيلي والقيادة السياسية العليا".

وبحسب بيان الجيش الإسرائيلي، تم توبيخ الضابط من قبل قيادة الجيش وتحمل المسؤولية عن أفعاله وأقر بخطورتها. كما قُدِّم التحقيق إلى رئيس الأركان هرتسي هاليفي.

وأشارت القناة العبرية إلى أنه قريبًا سيتم إنشاء الحرس الوطني الذي اقترحه وزير الأمن القومي إيتمار بن غفير والذي سيخضع بشكل مباشر إلى قيادة وزارة الأمن القومي، مشيرة إلى أن اللواء "أفينوعام أمونة" قائد كلية القيادة التكتيكية وقائد منطقة جبل الشيخ كان مرشحًا لقيادة الحرس الوطني الذي سيتم انشاءه قريبًا

يذكر أن رئيس الوزراء نتنياهو وافق على إنشاء الحرس الوطني تحت سلطة وزير الأمن القومي مقابل موافقة بن غفير على وقف تشريع قانون الإصلاح القضائي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق